لجنة اليونسكو الدولية الحكومية لتعزيز إعادة الممتلكات الثقافية تجتمع في باريس
20.09.2010 - الخدمات الإعلامية

لجنة اليونسكو الدولية الحكومية لتعزيز إعادة الممتلكات الثقافية تجتمع في باريس

تعتزم اللجنة الدولية الحكومية لتعزيز إعادة الممتلكات الثقافية إلى بلادها الأصلية أو ردها في حالة الاستيلاء غير المشروع عقد دورتها السادسة عشرة من 21 إلى 23 أيلول/سبتمبر في مقر اليونسكو (القاعة 11). وستعمل اللجنة خلال هذا الاجتماع الذي يمتد إلى ثلاثة أيام على إعداد أحكام نموذجية ترمي إلى مساعدة الدول على تحديد ملكيتها للممتلكات الثقافية، لاسيما القطع الأثرية التي لم تُكتشف بعد.

وستنظر اللجنة أيضاً في المفاوضات الجارية بين اليونان والمملكة المتحدة بشأن رخاميات البارثينون، وبين تركيا وألمانيا بشأن تمثال أبو الهول في بوغازكوي، وستناقش الخطوة الحديثة التي أقدم عليها متحف سويسري خاص لإعادة قناع ماكوندي إلى جمهورية تنزانيا المتحدة.           

فضلاً عن ذلك، ستناقش اللجنة المشروع الموحد للنظام الداخلي بشأن الوساطة والتوفيق. وستواصل أيضاً الدراسة التي استهلتها عام 2009 فيما يخص الأساليب البديلة لتسوية النزاعات المتعلقة بالممتلكات الثقافية، كما ستناقش إنشاء قاعدة بيانات بشأن حالات الرد التي تمت بنجاح. وترمي قاعدة البيانات هذه إلى توفير معلومات عن مختلف أنواع طلبات الرد والترتيبات المحتملة، إضافةً إلى المجموعة الواسعة من القطع الثقافية والدول المنخرطة في هذه الجهود.           

ووجهت الأمانة دعوة إلى الممثلين الرئيسيين لسوق الفن (مؤسستا كريستي وساوثبي، والنقابة الوطنية لتجار التحف القديمة، والاتحاد الدولي لتجار الأعمال الفنية، والنقابة الوطنية لدور البيع الطوعية) لتقديم الأدوار التي تؤديها في ضمان الممارسات الأخلاقية والقانونية. وسيقوم شركاء اليونسكو* أيضاً بتقديم تقارير عن تعاونهم مع اليونسكو وأحدث الأنشطة التي اضطلعوا بها في مجال حماية التراث الثقافي.           

ويتمثل دور اللجنة الدولية الحكومية التي أُنشئت عام 1978 في البحث عن السبل والأساليب الكفيلة بتيسير المفاوضات الثنائية لرد الممتلكات الثقافية أو إعادتها إلى بلادها الأصلية، وتعزيز عمليات الرد هذه. وتتألف اللجنة من 22 دولةً عضواً، بما فيها البلدان التي تضم أعداداً كبيرةً من الممتلكات الثقافية والبلدان التي يوجد فيها سوق فن ناشط.           

وتجدر الإشارة أخيراً إلى أن اليونسكو أصدرت للتو فيلماً وثائقياً مرجعياً (17 دقيقةً) عنوانه "مكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية: عمل اليونسكو وشركائها". للاطلاع على هذا الفيلم.  

*****

جدول الأعمال المؤقت - بالانجليزية 

الصحفيون مدعوون إلى تغطية هذا الحدث.
للاتصال: إيزابيل لو فورني
الهاتف: 48 17 68 45 1 (0)33+  

*المجلس الدولي للمتاحف، والمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الأنتربول)، والمنظمة العالمية للجمارك، والمعهد الدولي لتوحيد القانون الخاص، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، والشرطة الإيطالية المتخصصة، والمكتب المركزي لمكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية (فرنسا).  




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة