حياة أفضل، مستقبل أفضل - اليونسكو تطلق شراكة عالمية لتعليم الفتيات والنساء
25.05.2011 - يونسكوبرس

حياة أفضل، مستقبل أفضل - اليونسكو تطلق شراكة عالمية لتعليم الفتيات والنساء

© يونسكو/ تقرير الرصد العالمي - فتاة في العشرة من عمرها في الصف الثالث مركز تعليم التلاميذ المتميزين.

– سيجري إطلاق شراكة عالمية لتعليم النساء خلال منتدى رفيع المستوى يقام في مقر اليونسكو يوم 26 من الشهر الجاري.

ستفتتح المنتدى المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، حيث ستلقي كلمة ترحيب بالمشاركين، يليها أمين عام منظمة الأمم المتحدة بان كي مون، ويقدم ملاحظاته التمهيدية للمنتدى وتليه وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري رودام كلينتون. وتلقي الكلمة الرئيسية رئيسة وزراء بنجلاديش، الشيخة حسينة.           

وسيشارك في هذا الحدث رئيسة وزراء مالي سيسيه مريم كايداما سيدي بيه، والآغا خان، مؤسس ورئيس مؤسسة شبكة الأغا خان للتنمية،  فضلاً عن مندوبين يمثلون عدداً من الشركات الكبرى التي ستسهم في هذه الشراكة العالمية، ومنها مؤسسات "نوكيا" و"بروكتور آند غامبل"، ومجموعة "جيمس للتعليم"، و"مايكروسوفت"، و"آبل"، و"مؤسسة باكارد".           

والجدير بالذكر أن عدد الفتيات غير الملتحقات بالتعليم الابتدائي أو الثانوي واللواتي بلغن سن الالتحاق بالمراحل الدنيا من التعليم الثانوي يناهز 39 مليون فتاة على المستوى العالمي، وأن ثلثي الأشخاص الذين يفتقرون إلى مهارات القراءة والكتابة في العالم والبالغ عددهم 796 مليون نسمة هم من النساء. كما أن المساواة بين الجنسين على مستوى التعليم الثانوي لم يتحقق إلا في ثلث بلدان العالم تقريباً.           

 وستسعى الشراكة المعنونة "حياة أفضل، مستقبل أفضل" إلى إيجاد حلول تقوم على التعاون والابتكار من أجل التغلب على أكبر العراقيل والتحديات التي تعوق انتفاع النساء والمراهقات بالتعليم. وقد جرى إطلاق عدد من المشاريع ذات الصلة في العديد من البلدان.  

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة