الدورة 189 للمجلس التنفيذي للمضي في طريق الترشيد والإصلاح
01.03.2012 - الخدمات الإعلامية

الدورة 189 للمجلس التنفيذي للمضي في طريق الترشيد والإصلاح

© اليونسكو/باتريك لاجيس - المجلس التنفيذي لليونسكو في جلسة عامة

افتتح المجلس التنفيذي لليونسكو، اليوم، دورته 189، لمتابعة تنفيذ برنامج 2012-2013 والميزانية المعتمدة من قبل المؤتمر العام، وهو أعلى هيئة في المنظمة، خلال دورته 36 التي انعقدت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

يعقد المجلس، الذي تترأسه أليساندرا كومينس (بربادوس)، دورته هذه في وقت سابق لأوانه لتحديد الكيفية التي يجب على المنظمة أن تتعامل فيها مع القيود المفروضة على الميزانية الناتجة عن توقف الولايات المتحدة الأميركية عن تسديد مساهماتها المالية. وتبلغ نسبة المساهمة المالية للولايات المتحدة الأميركية  22٪ من ميزانية اليونسكو. وقد أوقفت تمويلها للمنظمة بعدما صوتت الدول الأعضاء في اليونسكو لمنح العضوية الكاملة لفلسطين في أواخر تشرين الأول/أكتوبر 2011.

وتحقيقا لهذه الغاية فإن المجلس التنفيذي يقوم بدراسة خارطة الطريق التي أعدتها المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، وتحديد الأهداف والجداول الزمنية لإصلاح المنظمة وزيادة كفاءتها.

"علينا أن نضمن استمرار المنظمة في مسيرة الإصلاح التي اضطلعت بها (...) وعدم ضلال هذا الطريق بسبب المأزق الحالي." قالت رئيسة المجلس أليساندرا كومينس في كلمتها خلال افتتاح الدورة. وتابعت: "في الواقع، إنها فرصة للمنظمة لتعميق عملية الإصلاح والخروج من الأزمة أكثر قوة."

"تشكل الصعوبات التي نواجهها نداء من أجل العمل على الفور وعلى المدى الطويل"، قالت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا." وتابعت: "ويسرني أن تتاح لي هذه الفرصة الآن لأقدم تقريرا رسميا عن تقييمي للوضع، يتضمن الإجراءات التي اتخذتها كما الخطوات التي أقترح المضي بها قدما".

يجتمع المجلس التنفيذي مرتين سنوياً ويضم 58 دولة من الدول الأعضاء لليونسكو. وهو مسؤول عن تنفيذ البرنامج المعتمد من جانب المؤتمر العام للمنظمة.

تستمر الدورة الحالية حتى العاشر من آذار/مارس الجاري.

 




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة