17.06.2011 - يونسكوبرس

40 عاما على نشوء برنامج الإنسان والمحيط الحيوي

يحتفل برنامج اليونسكو للإنسان والمحيط الحيوي (ماب)، الذي أطلق عام 1971، بمرور أربعين عاما على إنشائه. ويقام في هذه المناسبة مؤتمر دولي تحت عنوان "من أجل الحياة، من أجل المستقبل. محميات المحيط الحيوي وتغير المناخ." يومي 27 و28 حزيران/يونيو الجاري في مدينة دريسد (ألمانية).

ويتبع هذا المؤتمر الدورة 23 للمجلس الدولي لتنسيق برنامج الإنسان والمحيط الحيوي، بين 28 من الجاري وأول تموز/يوليو القادم، ويجري فيها اختيار المحميات الجديدة للمحيط الحيوي.  

تفتتح المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، المؤتمر يوم 27 حزيران/يونيو الجاري بمشاركة الوزير الألماني للبيئة وصون الطبيعة والأمن النووي، نوربرت روتغن، وأمين برنامج الإنسان والمحيط الحيوي، ناتاراجان إشواران. وسيكون هذا المؤتمر مناسبة لاستعراض أهم ما قام به هذا البرنامج الرائد الذي يهدف إلى التوفيق ما بين المحافظة على البيئة والنشاط الإنساني.  

يوجد حتى اليوم 563 محمية للمحيط الحيوي في 110 بلدان. ومحميات المحيط الحيوي هي مواقع تحددها السلطات المحلية والوطنية بالتعاون من السكان المحليين، وتُختَبَر فيها ممارسات جديدة تهدف إلى التوفيق بين الأنشطة البشرية والطبيعة. فهذه المحميات هي بحد ذاتها مختبرات للتنمية المستدامة.    




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة