لجنة التراث العالمي لليونسكو تدرج موقع طبيعي روسي وتوسع نطاق موقع آخر موجود على قائمة التراث العالمي لليونسكو
02.08.2010 - الخدمات الإعلامية

لجنة التراث العالمي لليونسكو تدرج موقع طبيعي روسي وتوسع نطاق موقع آخر موجود على قائمة التراث العالمي لليونسكو

مونته سان جيورجيو (توسيع موقع مونته سان جيورجيو في سويسرا وإيطاليا) - © اليونسكو/ باتريك لاجيس

وافقت لجنة التراث العالمي في دورتها 34 المنعقدة حاليا في برازيليا على إدراج موقع روسي طبيعي واحد وتوسيع نطاق موقع واحد سويسري في إيطاليا موجود على قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

أما الموقع الموسع نطاقه فهو:

مونته سان جيورجيو (توسيع موقع مونته سان جيورجيو في سويسرا وإيطاليا)    

إن مونته سان جيورجيو هو جبل مُشجّر ذو شكل هرمي (1096 متراً)، يقع جنوب بحيرة لوغانا في مقاطعة تيسين (سويسرا). ويمثل هذا الموقع خير دليل على الحياة البحرية في الحِقبة الثلاثية (منذ 245ـ 230 مليون سنة). وقد أُدرج هذا الموقع في قائمة التراث العالمي في عام 2003. وتجري عمليات توسيع الموقع في الممتلك القائم، من جهة الحدود الإيطالية. أما مبررات عمليات التوسيع هذه فإنها تعود إلى الأهمية الاستثنائية للمناجم الأحفورية وتنوعها في الحِقبة الثلاثية.  

الموقع الروسي هو:

هضبة بوتورانا (الاتحاد الروسي)   إن هذا الموقع، الكائن في الذُخْر الطبيعي في ولاية بوتورانا، يوجد في الجزء الشمالي من سيبيريا الوسطى، على بُعد نحو مائة كيلومتراً شمال الدائرة القطبية. ويضم الموقع مجموعة كاملة من النظم الإيكولوجية القطبية وشبه القطبية في سلسلة من الجبال المعزولة، مثل: نُظُم التايغا والتُندرا والصحراء، إضافة إلى النُظُم البحيرية والنهرية السليمة ذات المياه الباردة. ويمثل الموقع ملجأً لهجرة الرنّة البرية، وهو ما يُعتبر ظاهرة طبيعية استثنائية ضخمة تتزايد ندرتها.  

تنعقد الدورة 34 للجنة التراث العالمي برئاسة وزير الثقافة البرازيلي خواو لويز دا سيلفا فيريرا. وقد افتتحت في 25 تموز/يوليو الماضي وتنهي أعمالها في 3 من الجاري. هناك 39 موقعا مرشحا لإدراجه على قائمة التراث العالمي لليونسكو.  

 ***  




العودة إلى --> الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة