تعليم الهندسة

© ديانا موسكيرا

يقول الفيلسوف الإغريقي ديوجينيس لاييرتيوسي إن "أساس كل دولة هو تعليم الناشئة فيها". ويعبّر هذا التصريح بشكل مختصر عن أهمية التعليم في المجتمع العصري. ونظرا لتعقيد التحديات العالمية، مثل الاستهلاك المستدام للموارد والتكيّف مع تغيّر المناخ، فإن تعليم الهندسة أمر أساسي. وتعليم المهندسين المستقبليين وتدريبهم ضروري لإيجاد حلول ابتكارية تتيح مواجهة هذه التحديات ولتطبيق تكنولوجيات تُحسِّن نوعية الحياة للجميع.

وتبرز الحاجة إلى مزيد من المهندسين لتلبية الطلب العالمي المتزايد في هذا المجال. ويتعيّن، لهذه الغاية، تعزيز الوعي بالهندسة والتشجيع على دراستها. وتضع مبادرة التعليم الهندسي مشاريع مع الشركاء من القطاع الخاص تشجّع على دراسة الهندسة في مرحلتي التعليم الثانوي والعالي.

العودة إلى أعلى الصفحة