برنامج المؤتمر العالمي للعلوم

تضمن برنامج المؤتمر المنتديات الثلاثة الرئيسية التالية:

  • المنتدى 1: ركز هذا المنتدى على عدد من الموضوعات العلمية ذات الأهمية الخاصة، ونُظمت المناقشات فيه على أساس جامع للتخصصات؛ وعالج المنتدى التحديات الفكرية والمؤسسية والاقتصادية التي تواجه النشاط العلمي في يومنا هذا، والفرص الكثيرة التي توفرها العلوم من أجل حل المشكلات خلال السنوات القادمة؛
  • المنتدى 2: بحث هذا المنتدى الروابط المتعددة بين العلوم والمجتمع ككل، وعالج متطلبات المجتمعات وتوقعاتها، وقضايا أخلاقية، وفهم الجمهور للعلوم؛
  • المنتدى 3: طالب هذا المنتدى بمزيد من الالتزام إزاء العلوم من قبل الحكومات، وواضعي السياسات وغيرهم من الشركاء، كما سعى لكي تقطع الأوساط العلمية تعهدات أكبر تجاه المجتمع بهذا الخصوص.

واشتمل المنتديان 1 و2 على جلسات عامة طرحت فيها القضايا العامة، تلاها 25 اجتماعاً موضوعياً أصغر حجماً عقدت متزامنة على مدى يومين. ووضعت نصوص موجزة بهدف استخدامها كوثائق مرجعية للنقاشات التي سيشهدها المنتديان 1 و2 أعدها المجلس الدولي للعلوم (إيكسو) (العلوم للقرن الحادي والعشرين: وثيقة مرجعية)، واللجنة الدائمة المعنية بالمسؤولية والأخلاقيات في مجال العلوم (الأخلاقيات ومسؤولية العلوم)، وأكاديمية العلوم للعالم النامي واللجنة المعنية بتسخير العلوم والتكنولوجيا لأغراض التنمية التابعة للمجلس الدولي للعلوم (تسخير العلوم لأغراض التنمية في بلدان الجنوب) لكي تكون بمثابة وثائق مرجعية للمناقشات في المنتديين 1 و2.

وتكوّن المنتدى 3 من مناقشة عامة واحدة دعيت فيها جميع الأطراف المعنية بالعلوم للتعبير عن آرائها. وتناول الكلمة ما يربو على 100 وفد وطني وعدد من المنظمات غير الحكومية والدولية الحكومية كي تحدد رؤيتها للعلوم في القرن الحادي والعشرين.

وعلاوة على ما سبق، نُظم منتدى خاص بالبرامج العلمية الدولية المعنية بالبيئة والتنمية المستدامة والتابعة لليونسكو وللمجلس الدولي للعلوم، بالإضافة إلى عدد من الاجتماعات الإقليمية الخاصة وأنشطة أخرى نُظمت "بالتوازي" مع البرنامج الرسمي للمؤتمر للإفادة من وجود هذا العدد الكبير من الوزراء والمسؤولين الرفيعي المستوى والعلميين الدوليين المرموقين الذين حضروا المؤتمر. ومن الأمثلة على ذلك، المشاورة الخاصة التي عقدتها المنظمات غير الحكومية العاملة في مجال العلوم. وكان من المتوقع أن يعطي الكثير من هذه الاجتماعات الموازية زخماً جديداً للتعاون الإقليمي ودون الإقليمي.

ونظمت لجنة التنظيم المحلية المجرية عدداً من الأنشطة على هامش المؤتمر بمشاركة أطراف معنية بالعلوم. وتضمنت هذه الأنشطة منتدى دولياً للعلميين الشباب (23-24 حزيران/يونيو 1999)، استقطب 150 علمياً وطالباً للعلوم من 57 بلداً. وتضمن البيان الصادر عن العلميين الشباب الذي اعتُمد أثناء المؤتمر عدداً من التوصيات التي أدرجت لاحقاً في وثيقتي المؤتمر الرئيسيتين وهما: الإعلان بشأن العلوم واستخدام المعارف العلمية، وجدول أعمال العلوم - إطار العمل.

العودة إلى أعلى الصفحة