برنامج التشارك بين الجامعة والصناعة والعلوم

إن العلوم والتكنولوجيا هي المحرك الأساسي للتنمية الصناعية والاقتصادية والاجتماعية كما أن التعاون بين الجامعات والصناعة يعتبر أمراً أساسياً في هذه العملية. وقد أنشأت اليونسكو برنامج التشارك بين الجامعة والصناعة والعلوم (UNISPAR) في عام 1993 من أجل الارتقاء بالجامعات في البلدان النامية وتشجيعها على زيادة مشاركتها في عملية التصنيع في بلدانها. ومن أجل معرفة المزيد بشأن الأهداف التي ركز عليها هذا البرنامج خلال التسعينات.

إدارة مجمعات العلوم والتكنولوجيا

منذ عام 2002 يركز برنامج التشارك بين الجامعة والصناعة والعلوم على بناء القدرات وتقديم المعونة التقنية فيما يتعلق بإدارة مجمعات العلوم والتكنولوجيا. وتتمثل النتائج المتوقعة فيما يلي:

    • توثيق عرى الشراكات والروابط بين الجامعات والصناعة بما فيها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز الابتكار وتعليم العلوم الهندسية والتعاون بين الشمال والجنوب وتعميم المساواة بين الجنسين وتعزيز الصيانة وجميع المجالات المرتبطة بتطوير التكنولوجيا.
    • تنمية الموارد البشرية بما في ذلك تدريب المهندسين في مجالات نقل نتائج البحوث وصيانة المعدات وغير ذلك من المجالات المرتبطة بها.
    • تقوية شبكات التكنولوجيا من أجل التنمية التي ترعاها الصناعة وتدعمها اليونسكو.

ولهذا الغرض تتعاون اليونسكو تعاوناً وثيقاً مع المنظمات المهنية الدولية العاملة في هذا الميدان. ومن بينها الرابطة العالمية للمدن العلمية (WTA) والرابطة الدولية لمجمعات العلوم والتكنولوجيا (IASP).

ويجتذب هذا النشاط الوكالات الإنمائية الدولية مثل وكالة التعاون الدولي الكورية (KOICA). وفي شهر أيلول/سبتمبر 2006 وقع كل من اليونسكو ووكالة التعاون الدولي الكورية ومدينة دايجون اتفاقاً مدته خمس سنوات من أجل مساعدة البلدان النامية في مجال إدارة مجمعات العلوم والتكنولوجيا ولا سيما فيما يتعلق بالبيوتكنولوجيا وبتكنولوجيات المعلومات والاتصال. وبموجب هذا الاتفاق تنظم سنوياً لمديري تلك المجمعات حلقات تدريبية دولية. ويجري أيضاً في إطار المشروع إنشاء شبكات إقليمية.

للحصول على مزيد من المعلومات يمكن الاتصال بالمنسق .

للقراءة عن مجمعات العلوم والتكنولوجيا

العودة إلى أعلى الصفحة