التعليم والتدريب الصحفي

©اليونسكو
تدريت بناء القدرات وتطوير العمل لنساء إعلاميات

تعتبر عملية بناء قدرات الصحافيين - من خلال الفرص التدريبية والمؤسسات الأكاديمية التي تطور مهارات المهنيين الإعلاميين من خلال الدورات - بمثابة عنصر جوهري يرتكز عليه حرية التعبير والتعددية والتنوع الإعلامي، وتم الاعتراف بذلك في إطار "مؤشرات التطوير الإعلامي" الخاصة اليونسكو. بناءً على ذلك، يقوم مكتب اليونسكو في رام الله بتعزيز المعايير الأخلاقية والمهنية في الصحافة، سواء من خلال تسهيل عملية التدريب الإعلامي أو من خلال المشاريع التي تعزز من قدرات المؤسسات التي تعلم موضوع الصحافة.

قامت اليونسكو بالتعاون مع أربع جامعات فلسطينية وهي: القدس والنجاح وبيرزيت والخليل من أجل تعزيز مناهج الأقسام الصحفية والإعلامية في تلك الجامعات،  وتمت الاستفادة من "مناهج تعليم الصحافة النموذجية" الخاص باليونسكو (متوفر أيضاً باللغة العربية). تضمن هذا التعاون تنظيم لقاءات المائدة المستديرة، وتنظيم جولة دراسية لثلاثة أساتذة صحفيين فلسطينيين قاموا بزيارة "جامعة توركو للعلوم التطبيقية" في فنلندا، بالإضافة لمهمة من قبل خبير فنلندي قام بزيارة مدينة رام الله وعمل بعض التوصيات حول تحسين المناهج الدراسية في الإعلام والصحافة في الجامعات الفلسطينية الأربعة المشاركة.

كما قام مكتب اليونسكو في رام الله بتوفير تدريبات للمهنيين الإعلاميين في الضفة الغربية وقطاع غزة حول موضوع "المبادئ التوجيهية الأخلاقية" و"عملية التقرير في ظل الصراعات الحسَاسة". بالإضافة لذلك، قامت اليونسكو بدعم قناة (وطن) الفضائية في إجراء ورشات وتدريبات متخصصة حول "التقرير في ظل التغيّرات المناخية" وفي إنتاج مجلة مكونة من ستة أجزاء قامت بتغطية موضوع التوعية البيئية.

كما مكّنت الأموال التي تم حشدها من "البرنامج الدولي لتنمية الاتصال" من تنفيذ عدة نشاطات لبناء القدرات الإعلامية على مر السنين، فعلى سبيل المثال تم تدريب (وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية وفا) حول "التغطية المسموعة وتغطية الفيديو للأنباء الإنسانية" وذلك ضمن إطار مشروع ساهم في توفير المعدات اللازمة لإدارة مكتب الأنباء الإنسانية التابع ل(وفا). أيضاً من خلال التمويل القادم من "البرنامج الدولي لتنمية الاتصال، تم عقد دورة حول عمل الأفلام الوثائقية للمخرجين الشباب في غزة، وتم تقديم هذه الدورة من قبل المخرج السويدي الشهير "بيا هولمكفيست" (ضمن برنامج نفذه "مركز تطوير الإعلام" التابع لجامعة بيرزيت. قام المتدربين بإنتاج ستة أفلام وثائقية قصيرة في عدة مواضيع مثل رياضة الباركور والأطفال الصغار والفن في غزة. ركّزت مشاريع "البرنامج الدولي لتنمية الاتصال" في الضفة الغربية وقطاع غزة عام 2011 على تمكين الصحفيات وأيضاً تشجيع ودعم وسائل الإعلام الخاصة بالمواطنين

العودة إلى أعلى الصفحة