الدول العربية

الأردن

  • نشر الوعي بأهمية مكافحة تعاطي المنشطات من خلال المعلمين والطلبة (من آذار/مارس 2011 إلى أيلول/سبتمبر 2011)
  • 000 20 دولار

يتمثل هذا المشروع في ترجمة مجموعة المواد التعليمية التي أعدتها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات للمعلمين إلى اللغة العربية وتوزيعها على مدرسي ومدربي الرياضة في المدارس والجامعات الأردنية. كما تُنظم مجموعة تتألف من 25 دورة تدريبية لمكافحة تعاطي المنشطات وتستهدف 200 مدرس رياضة و100 مدرب و200 طالب. والهدف من ذلك هو توعية الأطراف الفاعلة الرئيسية بالضرر الذي يسببه تعاطي المنشطات في مجال الرياضة.

 

  •  تثقيف الاتحادات الوطنية الجديدة بشأن مكافحة تعاطي المنشطات، وأدوارها ومسؤولياتها بوصفها شركاء للمنظمة الأردنية لمكافحة المنشطات في مكافحة تعاطي المنشطات في مجال الرياضة
  •   ٠٠٠ ٢٠ دولار أمريكي

تعتزم المنظمة الأردنية لمكافحة المنشطات، بعد التغييرات التي شهدتها إدارة الفرق التابعة للاتحاد الوطني، تنفيذ مشروع يهدف إلى تثقيف الاتحادات الوطنية الرياضية الجديدة بشأن آثار المنشطات ومخاطرها، ودور السلطات الرياضية ومسؤولياتها، بوصفها شركاء للمنظمة الأردنية لمكافحة المنشطات في مكافحة تعاطي المنشطات في مجال الرياضة. وستتمثل سمة أساسية من سمات المشروع في سلسلة من حلقات العمل تستهدف مسؤولين إداريين من الاتحادات الوطنية (٢٢٠)، وموظفي اتصال في مجال مكافحة المنشطات (٢٤)، ومدربين (١٧٥)، ورياضيين (١٥٠٠). وسيلقي خبراء وطنيون في مجال مكافحة المنشطات محاضرات صممت وفقاً للاحتياجات المحددة لكل من الفئات المستهدفة. وإلى جانب ذلك، سينصب التركيز على تحسين الاتصال بين مختلف الأطراف المعنية المشاركة بغية تعزيز الجهود الوطنية لمكافحة المنشطات. وسيستفيد المشاركون من مناقشة مفتوحة عقب المحاضرات لإتاحة الفرصة لطرح ومناقشة مسائل أساسية.

العراق

 

  •   نشر الوعي في مجال مكافحة المنشطات في العراق من خلال المعلمين والطلاب

سيستهدف هذا المشروع، الذي ستتولى قيادته المنظمة العراقية لمكافحة المنشطات، المعلمين والمدربين والعاملين في مجال التعليم، للتوعية بشأن مكافحة المنشطات وأهمية نشر هذه الرسالة على الأطفال في المدارس وطلاب الجامعات والرياضيين الشباب. وسيضم النشاط الرئيسي للمشروع الذي سيشرك مالا يقل عن ٣٠٠ مستفيد مباشر سلسلة من حلقات العمل التعليمية التي ستعقد في شتى أنحاء البلد. وصممت هذه الدورات التربوية لتثقيف المشاركين بشأن الآثار السلبية لتعاطي المنشطات.

ودعماً لبناء المعرفة، سيتم تشاطر النسخة العربية من مجموعة أدوات المعلم التي تعدها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات مع المشاركين ليصبحوا أكثر قدرة على نشر الرسائل الرئيسية المتعلقة بمكافحة المنشطات في صفوف طلابهم. وسيتم دعم المشروع بالكامل عن طريق حملة إعلامية هادفة لإبراز صورة المشروع وإبلاغ الجمهور الأوسع نطاقاً بالرسائل الرئيسية الخاصة بمكافحة المنشطات. وسيتم بث سلسلة من المقابلات على قنوات التلفزيون المحلية، وكذلك أفلام قصيرة عن الآثار السلبية لتعاطي المنشطات. وإلى جانب ذلك، ستوزع شتى المواد الترويجية خلال الأحداث الرياضية الكبرى لنشر رسالة مكافحة المنشطات على نطاق أوسع وتنبيه الجمهور إلى مخاطر المنشطات.

المغرب

 

  • برنامج للتثقيف والتوعية بشأن مكافحة المنشطات موجه إلى الرياضيين رجالاً ونساءً، وإلى مديري المرافق الرياضية في القطاع الخاص (الفترة من حزيران/يونيو 2012 إلى تشرين الثاني/نوفمبر 2012)

يتألف المشروع من حملة لمكافحة المنشطات موجهة إلى الرياضيين والرياضيات كباراً وشباباً، وإلى مديري المرافق الرياضية في القطاع الخاص. وتستهدف الحملة نحو 500 1 شخص من خلال تنظيم حلقات عمل للتوعية في أندية الملاكمة، والجودو، والأيروبك، والتايكوندو، ورفع الأثقال، في سبع مدن مختلفة. وستتناول الحلقات عدة موضوعات من بينها ما يلي: تأثير المنشطات على الصحة، وانتهاكات قواعد مكافحة المنشطات، وتنظيم عمليات مراقبة تعاطي المنشطات، والمخاطر التي تكتنف تناول المكملات الغذائية، وما إلى ذلك. وسيتم الترويج لبرنامج المشروع من خلال عقد مؤتمرين صحفيين.

 

  • دعم رسم سياسات وطنية فعالة في مجال مكافحة المنشطات
  • المغرب (مشروع إقليمي - 390 30 دولاراً أمريكياً)

يهدف هذا المشروع، الذي يمثل أول مبادرة إقليمية للمغرب في إطار الصندوق، إلى إيجاد زخم سياسي في مجال مكافحة المنشطات من خلال تنظيم مؤتمر ليوم واحد يضم ما يصل إلى 3500 مشارك. والغرض من هذا المؤتمر الذي سيجمع صناع القرار (من الجزائر وليبيا وتونس والمغرب وموريتانيا) بممثلين عن حركة الرياضة، هو الحث على إجراء مناقشات حرة وصريحة بشأن جهود مكافحة المنشطات في المنطقة، مع التشديد على أمثلة الممارسات الجيدة. وسيقوم المشاركون في إطار مناقشات المائدة المستديرة وأمثلة حالات الدراسة، ببحث السياق الوطني الخاص وسيكلَّفون بتقديم مجموعة من التوصيات والأنشطة ذات الأولية كي يعتمدها المؤتمر في دورته العامة. وستصاغ هذه التوصيات بعدئذ كمبادئ توجيهية لسياسة مكافحة المنشطات في المنطقة. ودعماً لنتائج المشروع، ستنشأ لجنة متابعة لرصد التقدم المحرز استناداً إلى المبادئ التوجيهية المعتمدة ولتقديم الدعم للحكومات في تنفيذها. وسيروَّج للمؤتمر من خلال حملة تواصل على نطاق واسع في الأسابيع السابقة للحدث؛ ولا سيما من خلال مشاركة المنظمين في برامج تلفزيونية بشأن مكافحة المنشطات، وحملات صحفية وفي الشبكات الاجتماعية.

تونس

  • دراسة استقصائية على الصعيد الوطني للوقوف على مدى إلمام الرياضيين الشباب بالقضايا المتعلقة بتعاطي المنشطات (الفترة من تشرين الثاني/نوفمبر 2011 إلى تشرين الأول/أكتوبر 2012)
  • 900 19 دولار أمريكي

انطلاقاً من النتائج التي أسفرت عنها بحوث سابقة قامت بها الوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات بمشاركة 750 طالباً من طلاب المرحلة الثانوية، يتم في إطار المشروع إجراء دراسة استقصائية على الصعيد الوطني لقياس معارف الطلاب الشباب في تونس. وستتألف العينة المدروسة مما مجموعه 000 2 من الشباب، منهم 700 1من طلاب المدارس الرياضية وهم يشكلون المجموعة المستهدفة، و300 من الشباب الآخرين الذين يمثلون المجموعة الضابطة. ويرمي المشروع إلى تقييم مستوى إلمام الطلاب في تونس بقضايا تعاطي المنشطات، وذلك بغية إعداد مواد تعليمية بشأن مكافحة المنشطات لاستخدامها في إطار المناهج الدراسية، ولاسيما تلك الموجهة إلى طلاب المدارس الرياضية، وكذلك من أجل تنظيم أنشطة التوعية بالتعاون مع أندية الرياضة أو الصحة التابعة للمدارس الثانوية. وفي إطار المشروع ستقوم الوكالة الوطنية لمكافحة تعاطي المنشطات بعقد سلسلة تتألف من 50 حلقة عمل للتوعية.

 

  • المرافق الرياضية الخاصة: مجال عمل جديد في مكافحة المنشطات
  • تونس(000 13 دولار أمريكي)

 

إن هذه المبادرة، التي تمثل المشروع الوطني الثالث الذي تقوده الوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات (ANAD)، تركز على تنفيذ سلسلة من الأنشطة في صالات رياضية خاصة حُددت كأوكار لتعاطي المنشطات. وسيُنفذ المشروع، الذي سيشترك فيه 500 2 مستفيد، على مرحلتين. وتتمثل المرحلة الأولى في توزيع استطلاع على الصالات الرياضية المستهدفة (50 صالة) وتوزيع استبيان متصل به على ما لا يقل عن 50 مستخدماً من مستخدمي الصالات الرياضية في كل مرفق (ما مجموعه 500 2 مستخدم) لقياس الوعي بشأن مكافحة المنشطات والممارسات المتصلة بذلك. وبعد جمع هذه البيانات وتحليلها، سوف تنظم أنشطة تدريبية ووقائية تشترك فيها فئتان مستقلتان مستهدفتان وهما: مستخدمو الصالات الرياضية (الأطفال والشباب والكبار) والمدربون. وسينتفع مستخدمو الصالات الرياضية بالأدوات والألعاب والمواد السمعية البصرية ومسابقات الأسئلة التي توفرها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (WADA) فضلاً عن المناقشات مع الخبراء الوطنيين في مجال مكافحة المنشطات (ستة خبراء) على مدار فترات منتظمة خلال دورة المشروع؛ في حين سيشارك المدربون في برنامج "التدريب النزيه" (Coach True) للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (WADA). وسيقيَّم أثر المشروع من خلال توزيع استبيان بسيط، ومتابعة الأنشطة وتحليل مقارن مع الردود المتلقاة في البداية.

العودة إلى أعلى الصفحة