23.01.2012 - الخدمات الصحفية

المحرقة: التعليم ضد النسيان والنكران

©سي.دي.جي.سي./كلارسفيلد

”يمثل تناقل ذكرى محرقة اليهود عنصراً حيوياً في النضال من أجل مكافحة الجهل والأحكام المسبقة من خلال التربية على القيم الإنسانية وتبادل الثقافات ومعرفة التاريخ.” تقول المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، في رسالة بمناسبة اليوم الدولي لإحياء ذكرى ضحايا المحرقة، الذي يصادف في 27 كانون الثاني/ يناير. وفي هذه المناسبة، تؤكد اليونسكو مجدداً تصميمها على مكافحة كل أشكال نكران المحرقة: ”وتمثل التربية جبهة رئيسية في هذه المعركة، كما تمثل إسهام اليونسكو الفريد الذي يقدَّم من خلال الأنشطة المنفذة لصالح الشباب، ومن خلال تدريب المدرسين وتصميم المناهج الدراسية”، أكدت بوكوفا في رسالتها.

تعتبر اليونسكو أن التعليم حول المحرقة هو أمر أساسي لإرساء احترام حقوق الإنسان، والحريات الأساسية وقيم التسامح والاحترام المتبادل.

والدول الأعضاء في الامم المتحدة مطالبة ببلورة برامج تربوية كفيلة بإيصال ذكرى المحرقة للأجيال القادمة، من باب الحرص على منع وقوع إبادة جماعية مرة أخرى.  إن اليونسكو تشجع هذه المواد التعليمية، وتوفر منبرا للمؤسسات و الطلاب والأطراف المعنية للحصول على مواد التعليم حول ذكرى محرقة اليهود. فان المنظمة تعمل بالتنسيق مع عدد من المنظمات والهيئات الدولية الحكومية وغير الحكومية، على بلورة  الموارد التعليمية التي تعتمد على الدروس المستفادة من المحرقة لتطوير المعرفة والمواقف والمهارات التي تساعد التلاميذ على أن يصبحوا أكثر تسامحا وتحول دون وقوع جرائم الإبادة الجماعية مرة أخرى في المستقبل.

تنظم اليونسكو وتشارك، بمناسبة إحياء ذكرى يوم المحرقة 2012، في الأحداث التالية:

يوم الاثنين 23/1ـ تناول المؤرخ الفرنسي، جورج بن سوسن موضوع التحديات ذات الصلة التربوية بالمحرقة في نقاش بعنوان  "لماذا التعليم عن المحرقة والإبادة الجماعية؟ " في مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في إفريقيا (داكار ، السنغال), وشارك في النقاش عدد من ممثلي المجتمعات المدنية ووزارات التربية والتعليم في بوروندي وجمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا والسنغال.

 يوم الأربعاء، 25/1. (18:30 ، معهد غوته، بروكسل)ـ  تنظم سينما الامم المتحدة في بروكسل عرض فيلم "الرحلة الأخيرة لبيترغينز" ويتبع الفيلم جلسة سؤال وجواب مع ماري بول روديل، رئيسة مكتب اليونسكو في بروكسل، ورجينا سلوزني، نائبة رئيس مؤسسة الطفل المخفي.

 يوم الجمعة، 27/1ـ  في يوم ذكرى المحرقة،  يقام حفل تعيين صمويل بيسار سفيرا فخريا ومبعوثا خاصا للتعليم عن المحرقة. و تزور إيرينا بوكوفا الموقع التذكاري للمحرقة في باريس.

يوم الثلاثاء، 31/1ـ تنظم اليونسكو بشراكة مع الموقع التذكاري للمحرقة في باريس  ندوة بعنوان، "الأبعاد الدولية لتعليم الهولوكوست" في مقر المنظمة بباريس. من بين المشاركين في هذه الندوة،  صمويل بيسار، المبعوث الخاص لليونسكو للتعليم عن المحرقة وهانا روزنتال، المبعوثة الخاصة لمراقبة ومكافحة معاداة السامية في وزارة الخارجية الأميركية. وسيعقب هذا المؤتمر حفل خاص تحت شعار "الأطفال في المحرقة"، والذي سوف تشارك فيه المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، و اريك دي روتشيلد (رئيس الموقع التذكاري لمحرقة اليهود)،  والمؤرخ الإسرائيلي يهودا باور، وهنري بورلانت، احد الناجين من المحرقة.  

كما سيتم عرض فيلم قصير بعنوان "أطفال تائهون"  للمخرج روبرت بوبر. و يقيم في هذه المناسبة موقع المحرقة التذكاري معرضا تحت عنوان "العادلون في فرنسا"، يستعرض أسماء وأخبار الأشخاص الذين ساعدوا اليهود خلال الحرب العالمية الثانية على النجاة من قبضة النازيين.




العودة إلى --> النضال ضد التمييز
العودة إلى أعلى الصفحة