سنة الأمم المتحدة الدولية للشباب: دور ومساهمة اليونسكو

© الأمم المتحدة/ب. فيلغويراس - انطلاق سنة الأمم المتحدة الدولية للشباب في 12 آب/أغسطس 2010

تم الاعلان عن السنة الدولية للشباب من طرف الأمم المتحدة  في12  آب/أغسطس 2010. توفر هذه المناسبة إطارا لحمل الشباب على المساهمة بفعالية في المناقشات العالمية. إنها فرصة أيضا ليتخذ جدول أعمال تنمية الشباب خطوة أخرى للأمام والدعوة إلى زيادة الاستثمارات في مجال الشباب.

"بعد خمس سنوات من الموعد المستهدف لتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية في عام 2015، من المهم الآن أكثر من أي وقت مضى تشجيع الشباب على تكريس أنفسهم لتحقيق عالم أكثر عدالة واستدامة"، كما قالت ايرينا بوكوفا، المديرة العامة لليونسكو، بمناسبة بدء السنة الدولية للشباب.

وقد بادرت اليونسكو في تطوير مبادرات محددة في مختلف الأهداف الاستراتيجية لبرنامج الشباب ، وذلك بالتنسيق مع الاحتفال بالسنة الدولية للتقارب بين الثقافات الذي انطلق في العام 2010.

ومنذ شباط/فبراير 2010 الى شباط/فبراير 2011، كانت اليونسكو مشاركة في ترؤس الشبكة المشتركة بين وكالات الأمم المتحدة بشأن تنمية الشباب إلى جانب مشاركتها في ترؤس برنامج الأمم المتحدة للشباب. وعلى هذا النحو، أسهمت اليونسكو في التنسيق باحتفال منظومة الأمم المتحدة بالسنة الدولية للشباب، والمساهمة بالأنشطة المختلفة، وبخاصة المؤتمر العالمي للشباب الذي عقد بالمكسيك في آب/أغسطس من عام 2010.

العودة إلى أعلى الصفحة