10.10.2011 - يونسكوبرس

تعيين لاعب كرة القدم الجزائري الشهير رابح ماجر سفيرا للنوايا الحسنة لليونسكو

© جميع الحقوق محفوظة -

ستعين المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، رابح ماجر، لاعب كرة القدم الجزائري الشهير، سفيرا للنوايا الحسنة لليونسكو في احتفال يقام في مقر المنظمة في باريس في 17 تشرين الأول/أكتوبر، في الساعة 6 مساء.

ويتم تعيينه لمدة سنتين اعترافا بعمله مع الشباب ولتعزيز القيم الرياضية.

باعتباره أحد لاعبي الكرة الأكثر شهرة في افريقيا ومذيعا رياضيا معروفا، سيضع ماجر شهرته في خدمة اليونسكو وبناء السلام والتفاهم المتبادل عبر الرياضة.

ولد في عام 1958، وأصبح مصطفى رابح  ماجر شهيرا في نادي بورتو (البرتغال) في الثمانينيات من القرن الماضي، ولعب في نهائيات كأس العالم مرتين مع منتخب بلاده، بما في ذلك أول اشتراك للجزائر في كأس العالم في عام 1982. وبدأ، فورا بعد تقاعده، بتدريب اللاعبين وقام بإدارة العديد من الأندية بما في ذلك المنتخب الوطني الجزائري. كما فاز ماجر بجائزة الكرة الذهبية الافريقية. وهو معلق تلفزيوني على قناة الجزيرة الرياضية .  

إن سفراء النوايا الحسنة لليونسكو هم مجموعة من الشخصيات المرموقة تستخدم مواهبها وأسماءها لتركيز اهتمام العالم على أهداف وغايات اليونسكو، ولإبراز صورة المنظمة في أعمالها في مجالات التربية والثقافة والعلم والاتصال والمعلومات.




العودة إلى --> الشباب
العودة إلى أعلى الصفحة