07.07.2016 - ديوان المديرة العامة

اليونسكو ترحّب بقرار الجمعيّة العامة للأمم المتحدة بشأن الاستراتيجيّة العالميّة لمكافحة الإرهاب

© صور الأمم المتحدة

اعتمدت الجمعيّة العامة للأمم المتحدة مؤخراً قراراً في ختام المراجعة الخامسة لاستراتيجيّة الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب (نصف السنوية). ورحّبت المديرة العامة لليونسكو، ايرينا بوكوفا، بهذا القرار الذي "يعبّر عن إصرار الدول الأعضاء على توحيد جهودهم للتصدي للتطرّف العنيف وللإرهاب." 

وفي هذا السياق، قالت المديرة العامة: "أرى في اعتماد هذا القرار دعوة قويّة لتعزيز التعاون على كافة المستويات والعمل على منع هذه التهديدات. وهنا يكمن الدور الأساسي لليونسكو في ما يتعلق بالتعليم، أي في حفظ التراث الثقافي ومكافحة عمليات الإتجار غير المشروع بالقطع الأثريّة، وتعزيز حرية التعبير وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الجديدة من أجل السلام والنهوض بالحوار بين الثقافات."

وأضافت ايرينا بوكوفا قائلة: "كما أرى في هذا القرار تحدياً عالمياً جديداً أمام العقول والقلوب لا سيما الشابة منها والتي تركّز عليها اليونسكو في عملها أيضا. وإننا في حاجة إلى التسامح والاحترام والتفاهم المتبادلين بين الأفراد أنفسهم وبين المجتمعات ككل ما يدعو إلى تغيير الأساليب التعليمية وتوفير منابر جديدة للحوار وإدماج الشباب لا سيما في حالات الصراع."

ويذكر أن هذا القرار الجديد يسلط الضوء على أهمية اليونسكو، في كافة مجالات اختصاصها، في تعزيز أسس ثقافة السلام.

 

مساهمة اليونسكو في خطة عمل الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن منع التطرف العنيف. (بالإنكليزية)

قرار اليونسكو بشأن منع التطرف العنيف عن طريق التعليم.

 




العودة إلى --> كل الأخبار
العودة إلى أعلى الصفحة