اليوم الدولي للمرأة 2014: في المساواة للنساء تقدم للعالم أجمع

اليوم الدولي للمرأة هو فرصة لاستعراض التقدم المحرز في تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة. وعلى الرغم مما أُحرز من تقدّم، ما زلنا بعيدين جداً عن المسار المؤدي إلى تحقيق المساواة بين الجنسين على الصعيد العالمي. فما من بلد في العالم تحظى فيه المرأة بمساواة تامة مع الرجل، وما من بلد تتمتع فيه بحقوقها على أكمل وجه. ويكفي هذا الواقع وحده لتأكيد ضرورة مواصلة التركيز بشدة على قضيتَي المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة في خطة التنمية لما بعد عام 2015. فللنساء إسهام حيوي في العملية الرامية إلى بناء مجتمعات مستدامة تنعم بالسلام. ولا بد لنا من أن نضمن مشاركتهن الكاملة في المجتمع وأن نكفل تساويهن في الحقوق مع الرجال، في جميع المجالات.

إن قناعتي جازمة بأن تمكين المرأة هو جبهة من جبهات إرساء عالم ينعم بقسط أوفر من السلام والعدل. 

 

ايرينا بوكوفا، المديرة العامة لليونسكو، بمناسبة اليوم الدولي للمرأة 2014.

وتنشط اليونسكو في جميع مجالات اختصاصها لتعزيز المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة. فقضية المساواة بين الجنسين تمثل إحدى الأولويتين العامتين لليونسكو منذ عام 2008 وستبقى دائماً أولوية في نظر المنظمة. ونعتمد على نهج تعميم مراعاة قضايا الجنسين وعلى البرمجة المراعية لقضايا الجنسين لضمان تعزيز المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة في جميع أنشطتنا.

انظروا خطة عمل اليونسكو لتحقيق المساواة بين الجنسين على سبيل الأولوية للفترة 2014-2021

التحديات

  •    ضمان التعليم الجيد على جميع المستويات لصالح الفتيات والنساء
  •     معالجة مشكلة الأمية لدى النساء
  •     تشجيع النساء على الاضطلاع بدور ريادي في مجال العلوم الطبيعية·      
  •   رسم سياسات مراعية لقضايا الجنسين من أجل ضمان الاندماج الاجتماعي·    
  •     تعزيز المشاركة المتكافئة للشابات في صنع القرار وفي إحداث التحولات الاجتماعية المرجوة·   
  •      ضمان تساوي دور النساء والرجال في تحديد عناصر التراث الثقافي وصونها·    
  •     تشجيع النساء على خوض غمار الإبداع والإسهام في الثقافة·    
  •     ضمان مراعاة جميع وسائل الإعلام في العالم لقضايا الجنسين·  
  •      تعزيز الانتفاع المتكافئ للفتيات والنساء بتكنولوجيات المعلومات والاتصالات

وصرحت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، أنه "يجب علينا دعم المرأة في أن تصبح رائدة في جميع مجالات النشاط البشري".



فعاليات اليونسكو لعام 2014

 

رئيسة منظمة "نساء الشعوب الأصلية في كيبيك" (FAQ/QNW)

5 آذار/مارس 2014، 11:00 صباحاً - 12:30 بعد الظهر، القاعة 6

 

  • مؤتمر دولي: "حق المساواة هو تقدّم للجميع - وجهات نظر من الدول الجزرية الصغيرة النامية"

الجمعة 7 آذار/مارس 2014، 11:00 صباحاً - 1:00 بعد الظهر، القاعة 4

 

الجمعة 7 آذار/مارس 2014، 1:00 بعد الظهر، الردهة العامة (Salle des pas perdus)

معلومات أساسية

  • 31 مليون فتاة ممن بلغن سن التعليم الابتدائي غير ملتحقات اليوم بالمدارس (اليونسكو، 2013)

  •    تموت ثلاث نساء يوميا من جرّاء العنف المنزلي (الشبكة الوطنية للحدّ من العنف المنزلي).

  • تمثل النساء ثلثَي الأميين في العالم البالغ عددهم 774 مليوناً (اليونسكو، 2013)

  • تشكل النساء 21.4 في المائة فقط من أعضاء الهيئات التشريعية الوطنية (الاتحاد البرلماني الدولي، 2013)

  •  تمثل النساء ثلثَي أفقر سكان العالم (اليونسكو، 2014)

  •  تزوَّج فتاة واحد من أصل كل تسع فتيات في العالم قبل بلوغها سن الخامسة عشرة (هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، 2013)

  • اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتّحدة إعلان القضاء على العنف ضدّ المرأة في عام 1993 الذي يشكل أوّل صك لحقوق الإنسان يستهدف مشكلة العنف ضدّ المرأة على نحو حصري وصريح.

لمحة تاريخية

تحوّل اليوم الدولي للمرأة، الذي احتُفل به للمرة الأولى قبل أكثر من 100 عام، إلى حدث عالمي يكرَّس للاحتفال بما خاضته المرأة من نضالات وما حققته من نجاحات في الماضي. ويُعد هذا الحدث مهماً بوجه خاص لأنه يقدّم فرصة لاستشراف القدرات والفرص الكامنة التي تنتظر الأجيال المقبلة من النساء.

وتحتفل منظمة الأمم المتحدة باليوم الدولي للمرأة منذ عام 1975، وقد اختير لاحتفال هذا العام موضوع "في المساواة للنساء تقدم للجميع". وأصبح ميثاق الأمم المتحدة في عام 1945 أول اتفاق دولي يؤكد مبدأ المساواة بين النساء والرجال.

وقامت اليونسكو بدورها، بوصفها الوكالة الرائدة المعنية بالتربية والعلم والثقافة في منظومة الأمم المتحدة، بتحديد المساواة بين الجنسين كإحدى أولويتيها العامتين.