المواطنة العالميّة ومنع التّطرّف العنيف من خلال التّعليم

يشجّع مكتب اليونسكو في بيروت التّعليم على المواطنة العالميّة، وإدماجه في الأنظمة التّعليميّة وتعزيز مشاركة الموارد والممارسات المبتكرة لتطوير جدول أعماله. ويجدر الذّكر أنّ مكتب اليونسكو في بيروت ساهم في وضع وثائق برنامجيّة مختلفة وإطار العمل للتّعليم على المواطنة العالميّة في المنطقة العربيّة.

Arab world - diversity

نظرًا لارتفاع التّطرّف والإرهاب في العالم بأسره، أصبح منع التّطرّف العنيف من خلال التّعليم يشكّل أولويّة بالنّسبة إلى اليونسكو الّتي تؤمن كلّ الإيمان بأنّ " في عقول البشر تُبنى حصون السلام ". من هنا، وضعت اليونسكو سلسلة موارد مخصّصة لتعزيز منع التّطرّف العنيف من خلال التّعليم عبر محتويات التّعلّم، وعبر استراتيجيّات التّدريس والتّعلّم المجدية. ومن بين أدوات بناء القدرات هذه نذكر دليل اليونسكو للمدرّس حول منع التّطرّف العنيف (2015) الّذي ساعد مكتب اليونسكو في بيروت على ترجمته إلى اللّغة العربيّة. تمّ استخدام هذه الوثيقة لتوضيح مبدأ منع التّطرّف العنيف من خلال التّعليم بهدف إدماجه في تدريب المدرّسين الأوّلي في لبنان. كما يدعم مكتب اليونسكو في بيروت حكومة لبنان في وضع استراتيجيّتها الوطنيّة لمنع التّطرّف العنيف من خلال التّعليم، ويجدر الذّكر أنّه عضو فاعل في فريق العمل الإقليمي لمنع التّطرّف العنيف.

School - learning

بناء السلام والحوار بين الثقافات

تؤمن اليونسكو بالدور الرئيسي للجامعات في إحداث التغيير وفي إحراز التقدم في المجتمعات كما تؤمن بأن تعزيز ثقافة التفاهم والحوار ومهارات تسوية النزاعات أساسي لضمان تحول إيجابي في الأزمات ولتحقيق السلام والاستقرار. من خلال "مسابقة الوساطة" التي ينظّمها مكتب اليونسكو في بيروت و شركاءه سنوياً، قام المكتب ببتدريب مجموعة كبيرة من الطلاب الجامعيين في لبنان على مهارات الوساطة لمساعدتهم على حل النزاعات بطرق سلمية.  

Mediation
YouTube icon

مسابقة مشتركة بين الجامعات في مجال الوساطة

يُنظّم مكتب اليونسكو في بيروت كل عام بالتعاون مع المركز المهنيّ للوساطة بجامعة القديس يوسف والمكتب الإقليمي للوكالة الجامعية الفرنكوفونية مسابقةً بين الجامعات في مجال الوساطة، حيث يتسابق الطلاب من جميع الجامعات اللبنانية في حل النزاعات سلمياً من خلال فن الوساطة.